الله الكلمة اتخذ جسد

” عظيم هو سر التقوى الله ظهر في الجسد”
تفرد المسيح بأنه كلمة الله الأزلي المتجسد. لماذا؟!!! لم يكن ممكنا أن يتأله الإنسان ليتصل بالله. فالله بنفسه اختار طوعا أن يتجسد.
الله الكلمة اتخذ جسد
ففي المسيح حل كل ملء اللاهوت جسديًا.
الله نور لا يدنى منه، والمسيح هو صورة الله غير المنظور.
الله محبة، والمسيح هو تجسد محبة الله لكل البشر وقد أظهر الله محبته في الصليب فتم الفداء وفتحت أبواب الخلود لمن يقبل عمل الله في المسيح لأجل خلاص نفسه. (البابا اثناسيوس)

شاهد أيضاً

كارت عيد الغطاس المجيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *