الأربعاء , مارس 27 2019
جديد الموقع
الرئيسية >> مقالات >> الأنبا رافائيل >> جسدك المبذول عني

جسدك المبذول عني

سيدي يسوع الجريح
عندما أنظر الخبز المقدس على المذبح،
أرى وجهك بتجاعيده المتألمة.
أري الحب النازف يعلن غباوة قساوتي.
أري الجسد الممزق من أجلي،
أري اسمي محفوراً في قلبك،
وأري إثمي مغفوراً في جنبك.
أري أثار خطاياي التي حملتَها عني.
أري قساوتي في مقابل حنان عفوك وتحننك.
أراني وقد شاركتُ صاليبيك والمستهينين بألآمك.
وأراك وقد غفرتَ وسامحتَ جهلي وأنانيتي وتهوري.
أري في أعماق الخبز هناك، خطايا جهلي وشبابي وصباي وطفولتي، كلها مدفونة، وقد استترت في قوة عفوك وغفرانك.
وأري نزيف الدم يقطر من كل تهراءات جلداتي القاسية؛ لتملأ كأس حبك لأشرب خلاصًا أعددتَه لي.
ما هذا أيها الفادي؟؟؟
ما هذا الحب غير الموصوف؟؟؟
دعني أقبل جراحاتك؟؟؟
حقًّا أؤمن أن هذا الخبز هو جسدك المبذول عني.
والمزيج الذي في الكأس هو دمك الحقيقي المسفوك من أجلي.

الأنبا رافائيل

شاهد أيضاً

الحكيم

اِعلموا أن الحكيم إذا وقع في حفرةٍ مرًة، فإنه يحترس منها حتى لا يقع فيها …