جديد الموقع

أقوال الآباء

الخبز الحى

تنازل نحو حقارتنا وهو الذى يعطى من ملئه جميع البشر، وضع ذاته لأجلنا، ليس عن اضطرار، بل بملء حريته.. ولأجلنا أخذ صورة عبد، وهو حر بطبيعته… أصبح واحداً منا، وهو الذى يسمو على كل الخليقة… خضع للموت ، وهو الذى يمنح الحياة للكل .. انه الخبز الحى الذى يعطى الحياة …

أكمل القراءة »

عمل الرحمة

اهم حاجه نعمل عمل رحمه مع بعض. (تماف ايريني )

أكمل القراءة »

موضوع جهادنا

سلامنا مع الله والناس.. لا ينفصلان بل هما متلازمان وهما عطية من نعمة الرب وثمرة من ثمار الروح وموضوع جهادنا دومًا. (القديس اغسطينوس)

أكمل القراءة »

الخبز الحى

تنازل نحو حقارتنا وهو الذى يعطى من ملئه جميع البشر، وضع ذاته لأجلنا، ليس عن اضطرار، بل بملء حريته.. ولأجلنا أخذ صورة عبد، وهو حر بطبيعته… أصبح واحداً منا، وهو الذى يسمو على كل الخليقة… خضع للموت ، وهو الذى يمنح الحياة للكل .. انه الخبز الحى الذى يعطى الحياة …

أكمل القراءة »

إغضبوا ولا تخطئوا

قد قرأت وسمعت “إغضبوا ولا تخطئوا”، لذلك مع كوننا نغضب بسبب طبيعتنا وليس بإرادتنا، يجب ألاَّ تنطق أفواهنا كلمة واحدة شرِّيرة، خوفًا من الوقوع في الخطيَّة. إنما يجب أن تكون كلماتنا متواضعة وليِّنة، وبذلك نُخضع ألسنتنا لعقولنا. (القديس امبروسيوس)

أكمل القراءة »

سبب الهروب من الضيقات

إن سبب هروبك من الضيقات هو غالباً إشفاقك على ذاتك ، ولا يوجد سلام فى قلب أشفق على ذاته . (القديس ثيؤفان الناسك)

أكمل القراءة »

عندما تصوم

لا تصم بالخبز والملح، وأنت تأكل لحوم الناس بالإدانة والمذمة. ولا تقل أنا صائم صومًا نظيفًا وأنت تتسخ بكل الذنوب. (القديس يوساب الابح)

أكمل القراءة »

الفرح الحقيقي

أحياناً يفرح الانسان بمال أو فستان أو مركز .. ولكن الفرح الحقيقى هو الإحساس بقوة التغيير .. قوة حياة المسيح فينا . .. هذا هو سر المسيحية : الفرح الذى لا ينطق به .. فرح القوة الداخلية . ( ابونا بيشوى كامل)

أكمل القراءة »

طبيعة واحدة متجسدة لله الكلمة

لانه يجب أن نعترف بالواحد ربنا يسوع المسيح من طبيعتين، الطبيعة الألهية والطبيعة البشرية، هو واحد، وهو ذاته بغير تشويش وبغير تغيير إله وإنسان، إذ هو غير منقسم مرة أخرى من بعد الاتحاد، لأن الثنائية تذيب الوحدة، بالرغم من كونها محجوبة بوسائل لا تُعد. لأن الذى قد إتحد هو واحد …

أكمل القراءة »

إختبار المحبة

اختبروا محبتكم بالاحتمال لتعرفوا مدى سلامتها. (البابا شنودة الثالث)

أكمل القراءة »

خطورة الشهوة

اُحرس نفسك من الشهوة فهي أُم جميـع الرذائل، والمقتنص لها يضلّ عقله ولا يعود يعرف شيئًا من أسرار االله. (أنبا باخوميوس)

أكمل القراءة »

مخافة االله

قال القديس مقاريوس: “كما أن النار تنشف رطوبة الخشب وتحرقه هكذا مخافة االله إذا سكنت في الإنسان تنشف لحمه وتجفِّف عظامه. (ابو مقار)

أكمل القراءة »

الله يطلب ثمار البر

الله في استطاعته أن يطعم الفقراء الذين عهد لنا بهم لكنه يطلب ثمار البر ومحبة الناس. (البابا اثناسيوس)

أكمل القراءة »

سلوكيات نحو الخلاص

سأل أنبا بامو القديس أنطونيوس عما يصنعه لأجل خلاصه، فقال له الشيخ: لا تتكل على برك، ولا تصنع أمرا تندم عليه، وامسك لسانك وبطنك وقلبك” (أنبا انطونيوس)

أكمل القراءة »

الجندية فى جيش المسيح

قال أنبا موسى: “لا يستطيع الإنسان أن يتجند في جيش المسيح إن لم يصِر كله نارا، وإن لم يحتقر الكرامة والراحة، وإن لم يقطع رغبات الشهوة، وإن لم يراعِ جميع وصايا الله. (أنبا موسي الاسود)

أكمل القراءة »

طريق الفضيلة

الذى يقرأ فى كتب القديسين لأجل معرفة الفضيلة ينفتح أمامه طريق الفضيلة. (البابا كيرلس السادس)

أكمل القراءة »

فلنمسك به بواسطة الإفخارستیا

وعندما دخل الرب إلى بیت بطرس، وهناك كانت امرأة ممدودة على فراش مرهقة من حمى شدیدة، وبدلا من أن یقول كإله: ” اتركي المرض وقومي، ” فإنه سلك طریقا آخر؛ فإنه لكي یبین أن جسده یملك قوة الشفاء لكونه جسد االله ” لمس یدها” (مت8:15 ،(ولذلك تركتها الحمى. فما أعظم …

أكمل القراءة »

الصلاة علاج

الصلاة علاج ضد الحزن والإحباط” (القديس نيلس السينائى)

أكمل القراءة »

الاستعداد للمعركة الروحية

يلزمنا أن نستعد للمعركة (الروحية) غير واضعين أمامنا سوى مجد الحياة الأبدية وإكليل الاعتراف بالرب غير مهتمين بما سيقابلنا (من عذابات) لأنها ستكون كتلك التي عبرت وانتهت. (القديس كبريانوس)

أكمل القراءة »

مقره فى داخلك

إن كنت تتألم لكي تنظره بالدموع والضيق فإنه يظهر لك حسنه (جماله) داخلك فتنسني أحزانك! لا تطلبه خارجًا عنك ذاك الذي مسكنه ومقره في داخلك.! (الشيخ الروحانى)

أكمل القراءة »

سُكنى القديسين والملايكة

القديسين والملايكه يسكنوا في المكان اللي فيه محبة. (تماف ايريني )

أكمل القراءة »

سلام المسيح

من لم ينل سلام المسيح الحقيقي لا يقدر أن يسالم جميع الناس وخاصة مضايقيه. (القديس اغسطينوس)

أكمل القراءة »

ضبط اللسان

أضبط لسانك بإحكامه بلجامٍ. تحكَّم فيه وقوِّمُه باعتدال. زنْ الكلمات التي ينطقها بميزان العدل، حتى إذا كانت معانيك جادة، فكلامك يكون له معنى، ويكون لكلماتك ثقل.الذين يطيعون هذا يصيرون طويلي الأناة، طيِّبين، وُدَعاء، وذلك بضبط أفواههم، والتحكُّم في ألسنتهم، والتفكير قبل الكلام وَوَزن كلماتهم. يجب أن نتصرَّف هكذا، لئلاَّ تكون …

أكمل القراءة »

الصلوات القصيرة والفكر

ترديد صلوات قصيرة تحفظ الفكر فى الداخل دائماً أمام وجه الله . ولا تدع له فرصة ليشرد أو يفلت بعيداً . (القديس ثيؤفان الناسك)

أكمل القراءة »

النفس والفكر الخبيث

كمـا أنّ الجسـد يهلك إذا ألقى فيه أحد الوحوش سمه؛ هكذا النفس أيضا تهلك إذا ألقـى فيهـا أحـد الأرواح الخبيثة فكره”. (القديس سمعان العامودى)

أكمل القراءة »

الانسان المسيحى

الانسان المسيحى انسان يجدد ذهنه دائماً بالتوبة وليس حياته .لأن الحياة تجدد مرة واحدة بالميلاد الثانى . أما تجديد الذهن فعملية يومية تتم بالتوبة . ( ابونا بيشوى كامل)

أكمل القراءة »

المعمودية

المعمودية تتم بكل من اسم الثالوث القدوس، وبالتغطيس ثلاث مرات، مما يدل على أن المُعمد يدفن مع المسيح. (القديس ساويرس الانطاكى)

أكمل القراءة »

متاعب الناس

إن لم تستطع أن تحمل عن الناس متاعبهم فعلى الأقل لا تكن سببا فى أتعابهم. (البابا شنودة الثالث)

أكمل القراءة »

اللسان ومخافة الله

احفظ لسانك لتسكن في قلبك مخافة االله. (أنبا موسي الاسود)

أكمل القراءة »

فى كل موضع

كل موضع تمض إليه أجعل الله بين عينيك. (الأنبا أنطونيوس)

أكمل القراءة »