جديد الموقع
الرئيسية >> كنوز كنيستنا >> أقوال الآباء (صفحه 5)

أقوال الآباء

عمل اليدين والخطية

إن كانت لك يدان فإعمل بهما لأنه من الأوفق لك أن تشغل نفسك بعمل اليدين من أن تغلبك الخطية . (القديس مرقس الناسك)

أكمل القراءة »

محبة القريب

إنّ أساس كل عمل هو محبة القريب، فيجب علينا قبل كل شيء أن نربحه، لأن وصايا المسيح إلهنا كلها معلقّة بهذه الوصية. (القديس يوحنا القصير)

أكمل القراءة »

إحتيال الشيطان

إني أعجب من إحتيال الشيطان، لأنه وإن كان هو الفساد والأذى بعينه، فهو يقترح أفكارا تبدو طاهرة، ولكن النتيجة تكون فخاً أكثر منه تجربة. (البابا اثناسيوس الرسولى)

أكمل القراءة »

المجد الباطل

لنرفض شرف العالم وكراماته لنتخلّص من المجد الباطل. (انبا موسي الاسود)

أكمل القراءة »

الاهتمام بالفضيلة

ابغِض الحديث الباطل في كل شيء لهذا العالم. اجعل لك اهتمامًا عظيمًا بالفضيلة وهو الذي يصيرك غير غافل. فإذا عملت بذلك، يا ابني، فإنك ترث ما لم تره عين ولم تسمع به ُأذن ولم يخطر على قلب بشر. (أنبا أنطونيوس)

أكمل القراءة »

الإهتمام بالروح

الإهتمام بالروح هو الناحية الإيجابية اللازمة لحفظ التوبة. (البابا شنودة الثالث)

أكمل القراءة »

الصبر والإتضاع

إن الذي يريد أن يعبر إلى البر الروحاني فليكن صبوراً ومتضعاً ومتيقظاً ومعتدلاً. (القديس مرقس الناسك)

أكمل القراءة »

المحبة والبنيان

المحبة هي أساس البنيان، فإذا حفظنا الأساس فنحن نبني بيتنا حتى نكمل سقفه”. (القديس يوحنا القصير)

أكمل القراءة »

لا ترجع إلى ورائك

يا بنى، لا ترجع إلى ورائك فيما ابتدأت به من الأعمال الصالحة. لا تمل من محبة الله. اصبر في كل ما تريد أن تصنعه، فإذا صبرت يعضدك الله في كل ما تريد أن تصنعه الآن وفيما يأتي. لا ترجع إلى ورائك في طريق وحدتك. (أنبا أنطونيوس)

أكمل القراءة »

أسلحتنا في حروبنا

لنقتنِ الطاعة التي تلد الاتضاع وتجلب المثابرة والصبر وتأنيب الضمير والمحبة الأخوية والرأفة، فهذه هي في الحقيقة أسلحتنا في حروبنا. (انبا موسي الاسود)

أكمل القراءة »

النميمة

كل ما تقوله عن أخيك من ورائه ولا تستطيع أن تقوله أمامه هو نميمة ومذمة، وكل اهتمامٍ لا يؤدي إلى صلاح العبادة هو اهتمام دنيوي“(القديس مرقس الناسك)

أكمل القراءة »

أحِب من يعتابك

من يعاتبك ويوبخك على زلاتك أحبه مثل نفسك واتخذه لك صديقاً. (البابا اثناسيوس الرسولى)

أكمل القراءة »

أساس الصلاة الصحيح

أساس الصلاة الصحيح هو أن نضبط أفكارنا, لأنه يقتضى أن يكون حرص الانسان كله على أفكاره وقت الصلاة , لقطع كل الظنون والوساوس الخبيثة ولايتبع هو أفكاره بل يردها ويميز بين الأفكار الطبيعية والأفكار الشريرة (أنبا مقار)

أكمل القراءة »

إلبس الوداعة

يا بني، تعر من الشر والبِس الوداعة. اطرح عنك العين الخبيثة واتخذ لك عينًا بسيطة. لا تتشبه بمن هو أضعف منك، بل بمن هو مختار أكثر منك. (أنبا أنطونيوس)

أكمل القراءة »

مجد الله ومجد الناس

من له عينان شاخصتان في مجد الله فهو يطأ بقدميه مجد الناس، ولكنه إذا حاد عن مجد الله فسينحطّ إلى مجد الناس وهكذا يهتز بأمواج جميع الأوجاع (أي أهواء النفس)“. (أنبا مقار)

أكمل القراءة »

إحذر هروب التوبة

من يوم الى يوم تطرد التوبة فأحذر لئلا تهرب منك. (مارافرام السريانى)

أكمل القراءة »

التسلح بدم المسيح

أنا انسان دائماً تحت الخطية .. ربما يعبر الملاك فى أى وقت يجدنى متسلحاً فى دم المسيح .. يرى العـلامة ويعبر عنى . (ابونا بيشوى كامل)

أكمل القراءة »

للثبات بلا تزعزع

يا بني، قبل كل شيء لا تحسب نفسك شيئًا، فهذا هو والد الاتضاع. والاتضاع يلد التعليم، والتعليم يلد الإيمان، والإيمان يلد الرجاء، والرجاء يلد المحبة، والمحبة تلد الطاعة، والطاعة تلد الثبات بلا تزعزع. (أنبا انطونيوس)

أكمل القراءة »

مجد الناس ومعرفة الله

الذي في قلبه مكان للتطلُّع إلى مجد الناس، فهو في الواقع لم يعرف الله، لأن ما يعمله إنما يعمله لأجل الناس. (أنبا مقار)

أكمل القراءة »

سماؤه الحقيقية

سماؤه الحقيقية هي قلبك ، لذلك يطلب إليك على الدوام قائلاً : ” يا إبنى أعطني قلبك. ” ( أم23 : 26). (البابا شنودة الثالث)

أكمل القراءة »

هو الوحيد قبل وبعد

بالأمس صنع أمه وأتى اليوم ولد منها هو الوحيد قبل آدم وبعد مريم. (القديس ساويرس الانطاكى ).

أكمل القراءة »

تجسد من أجل خلاصنا

لقد تجسد من مريم العذراء وولد بالجسد ليلدنا بالروح تواضع لكى يرفعنا اتحد بطبيعتنا ليعطينا موهبة الروح القدس لأن يوم ميلاد ملك الملوك ورب الارباب وتجسده كان من اجل خلاصنا. (القديس يعقوب السروجى).

أكمل القراءة »

الابن صار إنساناً

اننا نؤكد ان الابن وحيد الجنس قد صار انساناً..حتى إذ يولد من إمراة حسب الجسد يعيد الجنس البشرى فيه من جديد (القديس كيرلس الكبير).

أكمل القراءة »

اليوم الكائن يولد

اليوم الكائن يولد. لانه اذ هو إله يصير انساناّ ومع ذلك لا يسقط من اللاهوت الذى كان له ولا صار انساناً بفقده اللاهوت ولا من انسان صار الهاً ينمو متتابع بل الكلمة الكائن صار لحماً. (القديس يوحنا ذهبى الفم)

أكمل القراءة »

الرجاء وسط الالام

الرجاء يدفع الإنسان تجاه الأبدية نحو المستقبل فى إيمان عملى ومثابرة مع فرح وبهجة وسط الآلام. (القديس أغسطينوس)

أكمل القراءة »

الصلاة

الصلاة بلا انقطاع هى استمرار وجود الانسان فى حضره الله (القديس ثيؤفان الناسك)

أكمل القراءة »

آمن انه قادر

إن سلمت كل أمورك لله فأمن إنه قادر أن يظهر عجائبه. (الأنبا باخوميوس)

أكمل القراءة »

اصطلح مع نفسك

اصطلح انت مع نفسك تصطلح معك السماء و الارض. (ماراسحق السريانى)

أكمل القراءة »

حساب الايام

لا تحسب أياماً من حياتك إلا التى عشت بها مع الله . (القديس يعقوب السروجي)

أكمل القراءة »

أهمية التوبة

كما أن الماءَ إذا سُلِّط على النارِ يُطفئها ويغسل كلَّ ما أكلته، كذلك أيضاً التوبةُ التي وهبها لنا الربُّ يسوع تغسلُ جميعَ الخطايا والأوجاع والشهوات التي للنفسِ والجسدِ معا ( القديس مقاريوس الكبير)

أكمل القراءة »