جديد الموقع

محبة الذات والفضائل

تسبق عزة النفس ومحبة الذات جميع الأوجاع، ويسبق جميع الفضائل احتقار الإنسان للراحة. فالذي يُغذي جسده بالراحة في بلد السلام ينضغط بالضيقة، والذي يتنعم في شبابه يكون عبدا في شيخوخته وأخيرا يتنهد. (مار اسحق السريانى)

شاهد أيضاً

لن تنتفع بعمل غيرك

عار عليك أن تأمر غيرك بأوامر لم تتممها في ذاتك، لأنك لا تنتفع بعمل غيرك. …