جديد الموقع

الصلاة باللسان والعقل

أن الإنسان يصلِّي ليس بلسانه فقط تاركاً عقله يتوه في الأمور ويصير بلا ثمر، بل أن يكون جهاد واحد
لكليهما: فاللسان ينطق بكلام الصلاة والعقل يميز المعنى الخفي غير المنظور، والفكر يكون إلى فوق ليتبع الرب يسوع مثل النفَس الصاعد مع الكلام، ويكون مثل إنسانٍ يشتكي إلى الملك ووجهه ناظر إليه ولسانه يتكلم بدون انشغالٍ عنه“ (القديس يوحنا ذهبي الفم)

شاهد أيضاً

العين النقية

العين النقية الخالية من الأوجاع ، تنظر بلا أوجاع إلى أعمال الآخرين وبلا اى شر …