جديد الموقع
الرئيسية >> كنوز كنيستنا >> طقس الكنيسة >> صلاة افنوتى ناى نان

صلاة افنوتى ناى نان

بعد الانتهاء من دورة البخور يعلق الكاهن المجمرة ويسجد لله أمام المذبح ثم يقف بجانب المذبح إلى نهاية قانون الايمان ثم يقدم اليه الشماس الصليب وعليه ثلاث شمعات موقدة وعندما يقول الشعب باللحن (وننتظر قيامة الأموات…..) يرشم على الشعب ثلاث مرات بالصليب و يده اليسرى مرفوعة وهو يقول إفنوتى ناى نان…… بدموع وابتهال عن نفسه وعن الشعب يقول شرقًا بدون رشم: “اللهم ارحمنا قرر لنا رحمة” ثم يرشم شرقًا وهو يقول “تراءف علينا”. ثم يدور ويرشم بحري ويقول “اسمعنا”. ثم يدور ويرشم غربًا مباركًا على الشعب ويقول “وباركنا” (يخضع الشعب برأسه قبولًا للبركة). ثم يدور ويرشم قبلي ويقول “واحفظنا” ثم يدور ويرشم شرقًا مرة أخرى ويقول “وأعنا” ويكمل الطلبة شرقًا بدون رشومات.
في رفع بخور عشية يقول الكاهن هذه الطلبة باللحن الكبير أما في رفع بخور باكر فيستحسن أن يصلى باللحن الصغير بسبب طول الخدمة. وإذا قال الكاهن افنوتى ناى نان باللحن الكبير يرد عليه الشعب كيرياليسون باللحن الكبير أيضًا وأثناء مرد الشعب يستمر الكاهن واقفًا أمام الهيكل متجهًا إلى الشرق ورافعًا يديه مستغرقًا في صلاة عميقة وهو يقول “شفاء للمرضى راحة للمعوزين……… إلخ” (من القداس الغريغوري).
وإذا كان الأب البطريرك أو المطران أو الأسقف حاضرًا فهو الذي يقول هذه الطلبة كنائب عن الشعب.

شاهد أيضاً

هو يهبكم ذاته

أنتم تشتاقون أن تروا ثيابه أما هو فيهبكم ذاته لا أن تروه فحسب بل وتلمسوه …